أجواء البحر الأسود يشهد مشاكسات بين المقاتلات الأمريكية والروسية

عمر الديبه12 مايو 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
أجواء البحر الأسود يشهد مشاكسات بين المقاتلات الأمريكية والروسية

أكدت وزارة الدفاع في روسيا، اليوم الجمعة، أن إحدى طائراتها الحربية قامت باعتراض طائرة استطلاع تابعة للولايات المتحدة الأمريكية، يوم الثلاثاء الماضي، فوق البحر الأسود، بحسب ما نشرته وكالة “تاس” الروسية للأنباء.

واصدرت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الجمعة، بيانا أوضحت فيه، أنه تم اكتشاف هدفا جويا، بالقرب من الحدود الروسية، فوق المياه المحايدة للبحر الأسود، ظهر الثلاثاء الماضي، عبر وسائل مراقبة المجال الجوي الروسي.

وقالت وزارة الدفاع الروسية، في بيانها ان “طائرة مقاتلة من طراز “سو -30″ تابعة لدفاعنا الجوي سارعت الى اعتراض الهدف لكي تتعرف عليه”.

وبحسب وزارة الدفاع الروسية، فإن طيار المقاتلة الروسية تمكن من كشف هوية الهدف الجوي، الذي اكتشفته وسائل مراقبة المجال الجوي الروسي وجوده فوق المياه الدولية.

وقال الطيار الروسي إن هذا الهدف الذي تم رصده، طائرة استطلاع أمريكية من طراز “بوسيدون”.

وبحسب وكالة تاس، فإن الطيار الروسي نفذ على الفور، استعراضًا قرب طائرة الاستطلاع الأمريكية؛ لتغير الطائرة الأمريكية مسارها بعد ذلك، مبتعدة عن الحدود الروسية.

وكانت عدد من وسائل الإعلام الأمريكية، قد ذكرت في وقت سابق اليوم، أن طائرة حربية روسية من طراز “سو-27” قامت بالتحليق على مسافة تبعد نحو 6 أمتار من طائرة الاستطلاع الأمريكية من طراز “بوسيدون” في التاسع من شهر مايو / أيار الجاري، فوق مياه البحر الأسود.

وقالت المتحدثة باسم القوات البحرية الأمريكية في أوروبا، الكابتن باميلا كوزني، إن طائرة الاستطلاع الأمريكية كانت “تجري عمليات روتينية في المجال الجوي الدولي”،

وأضافت المتحدثة باسم القوات البحرية الأمريكية في أوروبا، أن “قيادة الطائرات الأمريكية اعتبرت تلك العمليات آمنة ومهنية”.

يذكر العلاقات بين روسيا من جهة وبين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي نم جهة أخرى، تشهد حالة من التوتر، على خلفية ضم روسيا لشبه جزيرة القرم إليها والأزمة الأوكرانية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.