الرئيس الصيني يعارض نشر منظومة “ثاد” الصاروخية على أراضي كوريا الجنوبية

عمر الديبه3 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
الرئيس الصيني يعارض نشر منظومة “ثاد” الصاروخية على أراضي كوريا الجنوبية

أعلن شي جين بينغ، رئيس جمهورية الصين الشعبية، اليوم الإثنين، معارضة بكين قيام الولايات المتحدة بنشر منظومة “ثاد” الصاروخية على أراضي كوريا الجنوبية.

وأشار الرئيس الصيني، إلى أن منظومة “ثاد” الصاروخية، تضر بالمصالح الأمنية الروسية والصينية في المنطقة.

وجاءت تصريحات الرئيس الصيني، خلال المقابلة التي أجراها مع وسائل إعلام روسية قبيل زيارة روسيا، والتي تبدأ من اليوم الإثنين وتستمر لمدة يومين.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية الصينية “شينخوا” ، عن الرئيس الصيني قوله، إن “نشر منظومة ثاد المتطورة المضادة للصواريخ، تضر بشكل فادح بالتوازن الاستراتيجي والمصالح الأمنية للصين وروسيا ودول أخرى في المنطقة، ولا تساعد على نزع الأسلحة النووية في شبه الجزيرة الكورية ولا تحافظ على السلام والاستقرار الإقليميين”.

وأضاف الرئيس الصيني في تصريحاته لوسائل الإعلام الروسية، أن “الصين وروسيا تحافظان على اتصال وتنسيق وثيقين في مختلف المستويات حول هذا القضية (نشر المنظومة)، وتحملان وجهات نظر متشابهة جدًا حول جوهرها وضررها”.

وأوضح الرئيس الصيني أن الصين وروسيا، تعارضان بشدة نشر الولايات المتحدة الأمريكية منظومة “ثاد” الصاروخية، وأنهما يدعوان الدول المعنية لوقف نشر المنظومة الصاروخية وإلغاء تركيبها.

وأشار الرئيس الصيني خلال مقابلته مع وسائل الإعلام الروسية، إلى أن موسكو وبكين ستتخذان الإجراءات اللازمة لحماية المصالح الأمنية والوطنية، بشكل مشترك أو شكل فردي، من أجل الحفاظ على التوازن الاستراتيجي الإقليمي.

وتطرق الرئيس الصيني في مقابلته للعلاقات الروسية الصينية، التي وصفها بأنها تعيش في أبهى عصورها.

وأضاف الرئيس الصيني أن روسيا والصين تعدان أفضل شريكين استراتيجيين لبعضهما البعض، مشيرا إلى أن العلاقات بين البلدين في أفضل مراحلها.

ومن المفترض أن يتوجه الرئيس الصيني عقب انتهاء زيارته للعاصمة الروسية، إلى مدينة هامبورغ الألمانية، من أجل المشاركة في أعمال اجتماعات قمة العشرين والتي ستعقد يومي السابع والثامن من شهر يوليو / تموز الجاري.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.