أردوغان يلتقي بالرئيس الروسي على هامش اجتماعات قمة مجموعة العشرين في هامبورج

عمر الديبه8 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
أردوغان يلتقي بالرئيس الروسي على هامش اجتماعات قمة مجموعة العشرين في هامبورج

التقى رجب طيب أردوغان رئيس تركيا، في اجتماع ثنائي مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم السبت، في مدينة هامبورج الألمانية، على هامش اعمال اجتماعات قمة مجموعة الشعرين، التي تستضيفها ألمانيا في دورتها الحالية.

وذكرت وكالة الأاناضول للأنباء، أن اللقاء الذي جمع الزعيمين التركي والروسي، عقد في مركز “ميسسة” للمؤتمرات بمدينة هامبورغ الألمانية.

وقال الرئيس أردوغان أمام عدد من وسائل الإعلام، إنه يعطي أهمية شديدة لاجتماعه مع الرئيس الروسي بوتين، خصوصا فيما يتعلق بعدد من القضايا حيال الملفين العراقي والسوري.

وأعرب الرئيس التركي عن شكره لنظيره السوري على جهوده المبذولة في المنطقة، مضيفا أن تركيا وروسيا حققتا نتائج إيجابية في عدد من قضايا المنطقة.

وأشار الرئيس التركي إلى أن تعزيز العلاقات الثنائية بين موسكو وانقرة يعود بالنفع على كلا شعبي البلدين.

وأعرب الرئيس التركي عن ثقته بأن العلاقات الثنائية بين تركيا وروسيا خاصة في مجالات الاقتصاد والصناعات الدفاعية والسياحة، سترقى بالعلاقات بين البلدين إلى مكانة أفضل.

وحضر اللقاء الذي جمع الرئيسين التركي والروسي، من الجانب التركي كلا من محمد شيمشك، نائب رئيس الحكومة التركية، ومولود جاويش أوغلو،وزير الخارجية التركي، ونهاد زيبكجي، وزير الاقتصاد التركي، ووزير الطاقة والموارد الطبيعية براءت ألبيرق، وهاكان فيدان، رئيس هيئة الاستخبارات ، وإبراهيم قالن، متحدث الرئاسة التركية.

وانطلقت أمس الجمعة أعما اجتماعات قمة العشرين، والتي تستضيفها المانيا، منذ يوم أمس الجمعة، والتي ستنهي أعمالها في وقت لاحق اليوم السبت.

وتضم مجموعة العشرين كلا من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وتركيا وروسيا وألمانيا وإيطاليا وفرنسا وبريطانيا والمكسيك والبرازيل والأرجنتين وأستراليا والصين واليابان وكوريا الجنوبية والهند وإندونيسيا ودولة جنوب إفريقيا والمملكة العربية السعودية، بالإضافة إلى مشاركة من الاتحاد الأوروبي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.