الشرطة البريطانية تعتقل شابين في أعقاب سلسة من الهجمات باستخدام مادة حارقة شرق لندن

عمر الديبه14 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
الشرطة البريطانية تعتقل شابين في أعقاب سلسة من الهجمات باستخدام مادة حارقة شرق لندن

أعلنت الشرطة البريطانية، اليوم الجمعة، عن قيامها باعتقال اثنين من المراهقين، في أعقاب تعرض بعض الأشخاص في شرق لندن لخمس هجمات بمواد حارقة، والتي خلفت وراءها عدد من المصابين، بإصابات متفاوتة في الوجه، بينهم إصابة بالغة.

وذكرت الشرطة البريطانية في العاصمة لندن، أن أحد ضحايا هجمات المواد الحارقة، كان يقود دراجة، ثم أوقفه شخصان آخران كانا يركبان دراجة أخرى بالقرب منه، قبل ان يلقيا على وجهه مادة حارقة، وسرقة دراجته التي يقودها.

في أعقاب هذه الهجمة التي وقعت أمس الخميس، تم استدعاء الشرطة البريطانية، لكن هذا الحادث أعقبه خلال الساعة والنصف التاليين لها، أربه هجمات أخري في منطقة تقع شرق مدينة لندن.

وقالت الشرطة البريطانية أنها تتعامل مع تلك الهجمات على أنها عمليات مرتبطة.

وذكرت الشرطة البريطانية، أنها تمكنت من اعتقال شاب يبلغ من العمر نحو ستة عشر عاما، يشتبه في تورطه في إحداث أذى جسدي فضلا عن السرقة، مشيرة إلى احتجاز الشرطة البريطانية له في مقر لها بشرق العاصمة لندن.

كما أوضحت الشرطة البريطانية، من خلال تغريدة لها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، أنها قامت باعتقال شخص آخر يبلغ من العمر خمسة عشر عاما، يشتبه أن له صلة بتلك الهجمات.

بدورها، وصفت رئيسة الحكومة البريطانية، تيريزا ماي، تلك الهجمات بأنها “مروعة”، وأوضحت المتحدثة باسم رئيسة الوزراء البريطانية أن الحكومة “تعمل مع الشرطة لبحث ما يمكن اتخاذه من إجراءات أخرى”.

وطالبت الشرطة البريطانية شهود العيان، أو من يمتلك معلومات أو مقاطع مصورة عن هذه الجمات، الإدلاء بالمعلومات والإفادات التي لديهم.

وتعرّض الضحايا الخمس جراء تلك الهجمات، لإصابات متفاوتة، لكن لا توجد بينها أي إصابات تهدد حياة صاحبها بالخطر، إلا شخص واحد قالت الشرطة البريطانية إن إصابته “ستغير مجرى حياته”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.