العالم بين مواجهة فيروس كورونا والأنفلونزا الإسبانية

ريم بركات30 مايو 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر
العالم بين مواجهة فيروس كورونا والأنفلونزا الإسبانية

يواجهه العالم اليوم وباء كورونا الذي انتشر بشكل كبير في فترة قصيرة مما أعاد للأذهان محاربة العالم الإنفلونزا الإسبانية بين عامي 1918 و 1919 حيث اصابت في ذلك الوقت حوالي ثلث سكان الأرض ومات متأثراً بها ما يقرب من 50 مليون شخص  .

تشابه سرعة انتشار العدوى أجبر الكثيرين على مقارنة التدابير والإجراءات الوقائية التي اتخذت في ذلك الوقت وتلك التدابير التي تتخذ الآن لمواجهة فيروس كورونا. 

التدابير الوقائية لمواجهة الانفلونزا الاسبانية 

  • إغلاق المدارس والجامعات والأماكن الترفيهية مثل دور السينما والمسارح والمواد. 
  • منع التجمعات بشكل نهائي. 
  • ارتداء الأقنعة الطبية في الأماكن العامة وعلى المخالف أن يتعرض للمسائلة القانونية. 
  • استخدام المناديل عند العطس أو الكحة ومعاقبة المخالف. تجريم البصق على الأرض في الأماكن العامة. 
  • استخدام السجن والغرامات المالية أو التشهير في الصحافة بالشخصية المخالفة لتلك التعليمات الوقائية. 
  • حث الشعب على الالتزام بالبقاء داخل المنزل وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى. 
  • الالتزام بالتباعد الاجتماعي بين الأفراد. 

بمراجعة تلك الإجراءات نرى تشابه كبير بين ما تم اتخاذه من اجراءات منذ مئة عام وإجراءات اليوم لمواجهة كورونا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.