حالة من الهدوء الحذر تسود محافظتي درعا والقنيطرة في جنوب سوريا في أعقاب اتفاق الهدنة الثلاثي

عمر الديبه8 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
حالة من الهدوء الحذر تسود محافظتي درعا والقنيطرة في جنوب سوريا في أعقاب اتفاق الهدنة الثلاثي

ذكرت تقارير إعلامية أن حالة من الهدوء المشوب بالحذر، تسود محافظتي درعا والقنيطرة ودرعا الواقعتين في الجانب الجنوبي الغربي في سوريا، في أعقاب الإعلان عن الاتفاق الثلاثي بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والأردن، على دعم وقف إطلاق النار في تلك المنطقة.

لكن تقارير صحفية أشرت إلى استمرار قوات نظام بشار الأسد والمعارضة السورية المسلحة، في حشد مقاتليها، في العديد من الجبهات وخاصة في محيط مدينة البعث السورية الواقعة بمحافظة القنيطرة، وذلك على الرغم من وجود هدنة معلنة قبل ذلك من قبل قوات النظام السوري تنتهي اليوم السبت.

وترفض فصائل المعارضة المسلحة في جنوب سوريا، التعليق على الاتفاق الأمريكي الروسي الأردني الجديد.

يذكر أن فصائل المعارضة السورية المسلحة في جنوب سوريا، قد خاضت اشتباكات عنيفة منذ الإعلان عن اتفاق “مناطق خفض التوتر” والذي اتفقت عليه الدول الثلاث الضامنة التي تضم كلا من تركيا وروسيا وإيران، في اجتماعات أستانا، خلال شهر فبراير / شباط الماضي، حيث تمكنت المعارضة المسلحة من صد أكثر من هجوم شنه مقاتلو النظام السوري والميليشيات الشيعية (الإيرانية والعراقية واللبنانية) الموالية له ، والتي حاولت السيطرة على المناطق الواقعة على الحدود الأردنية السورية، كما نشرت فصائل المعارضة السورية أسماء العشرات من عناصر النظام السوري الذين تم قتلهم خلال الاشتباكات، الأمر الذي أدى إلى وجود حالة من الاستياء لدى الصفحات الموالية للنظام السوري على مواقع التواصل الاجتماعي، نظرا لحجم الخسائر التي منيت بها قوات النظام السوري.

وكان سيرغي لافروف، وزير الخارجية الروسي، قد أعلن أمس الجمعة، عن اتفاق الرئيسين الأمريكي دونالد ترامب، والروسي فلاديمير بوتين، على وقف إطلاق النار في جنوب غرب سوريا، في أول لقاء جمعهما على هامش قمة مجموعة العشرين، والمقامة في مدينة هامبورج الألمانية.

وقال وزير الخارجية الروسي، في لقائه بالصحفيين، إن خبراء من روسيا الولايات المتحدة الأمريكية والأردن، اتفقوا في العاصمة الأردنية على مذكرة تفاهم لوقف اطلاق النار، وإن اتفقا وقف إطلاق النار سيدخل حيز التنفيذ منتصف يوم غد الأحد، مشيرا إشراف الشرطة العسكرية الروسية علة هذه الهدنة بالاشتراك مع الأردن وأمريكا.

ويشمل اتفاق الهدنة، ثلاث محافظات في جنوب سوريا، تضم محافظات السويداء والقنيطرة، ودرعا علاوة مرتفعات الجولان المحتلة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.