عقد اجتماع منظمة الجمارك العالمية بالأقصر ورسالة للجميع مصر امنة

سارة أحمد
اخبار الاقتصاد
سارة أحمد3 ديسمبر 2017آخر تحديث : الأحد 3 ديسمبر 2017 - 10:35 مساءً
عقد اجتماع منظمة الجمارك العالمية بالأقصر ورسالة للجميع مصر امنة

في محاولة جادة من قبل الحكومة المصرية لاثبات للعالم ان مصر امانة وانها لا تزال وجهة هامة لكل راغبي الاستثمار والسياحة وغيرها من الانشطة الخدمات التي تقدمها مصر تم الاعلان عن عقد اجتماع منظمة الجمارك العالمية والذي من المنتظر ان يتم عقده غدا في مدينة الاقصر.

حيث اعلن عمرو المنير نائب وزير المالية للشئون الضريبية المصرية عن انه سيتم غدا الاثنين الموافق 4 ديسمبر عقد اجتماع منظمة الجمارك العالمية في مدينة الاقصر واوضح ان هذا يعتبر اكبر دليل على ان مصر امنة وانها لا تزال تتمتع بمناخ اقتصادي امن.

والدليل اقامة مثل هذا الاجتماع في مدينة سياحية كبيرة مثل مدينة الاقصر وقد اضاف نائب المدير في عدد من التصريحات الصحفية انه قد تم اعداد عدد من الانشطة السياحية والترفيهية والتي تتضمن عدد من الزيارات لاهم المعالم السياحية في مدينة الاقصر .

ومن المنتظر ان يتم تنفيذ هذه الزيارات مع الوفود المختلفة التي ستتواجد خلال فاعليات الاجتماع وقد اكد ان هذا الاجتماع من شأنه ان يعزز العديد من العلاقات ويساعد على اكتساب الخبرات المختلفة والاستفادة من الخبرات العالمية في مجال مكافحة التهريب الجمركي .

والجدير بالذكر ان الدول المشاركة في هذا الاجتماع يصل عددها الى 30 دولة وسوف يتم اقامة حفل لاستقبال الوفود المختلفة اليوم الاحد في مدينة الاقصر .

وسيعقد غدا الاجتماع بحضور عمرو الجارحى وزير المالية وعمرو المنير نائب وزير المالية للسياسات الضريبية والدكتور مجدى عبد العزيز رئيس مصلحة الجمارك المصرية ومحمد بدر محافظ الأقصر بالاضافة الى عدد كبير من ممثلي البعثات الدبلوماسية والملحقين التجاريينوعدد من قيادات الجمارك المصرية  .

والجدير بالذكر ايضا ان هذه هي المرة الاولى التي يقع الاختيار على دولة من دول الشرق الاوسط ودول شمال افرقيا والدول العربية لاقامة هذا الجتماع الدولي فيها حيث تم اقامة هذا الاجتماع من قبل في كبرى الدول مثل موسكو وبروكسل والدومينيكان والبرازيل.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.