إياد علاوي يدعو للتدخل العاجل من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ضد قرار ترامب حول القدس

عمر الديبه
اخبار عربية
عمر الديبه6 ديسمبر 2017آخر تحديث : الأربعاء 6 ديسمبر 2017 - 6:36 مساءً
إياد علاوي يدعو للتدخل العاجل من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ضد قرار ترامب حول القدس

دعا إياد علاوي نائب رئيس الجمهورية العراقية، اليوم الأربعاء، إلى تدخل منظمة الأمم المتحدة العاجل، حيال القرار المرتقب لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية، دونالد ترامب، المتعلق بالقدس.

يذكر أن الرئيس الأمريكي سيلقي اليوم الأربعاء خطابا، يعلن فيه قراره حول نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس، والاعتراف بها عاصمة موحدة للكيان الصهيوني.

وأصادر نائب رئيس الجمهورية العراقية بيانا، أعلن خلاله عن تضامنه الكامل مع المواقف التي أعلنها الشعب الفلسطيني والقيادة الفلسطينية، والدول العربية والإسلامية ودول العالم الأخرى، الرافضة لنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى مدينة القدس.

وأضاف نائب رئيس الجمهورية العراقية في بيانه أنه كان يجدر بالولايات المتحدة الأمريكية، بذل جهودها لتعزيز فرص السلام العادل والشامل في منطقة الشرق الأوسط، بدلا من نلك الخطوة التي سيكون لها تأثيرا سلبيا على عملية السلام، وتقويض الجهود الرامية لإرساء السلام في المنطقة.

ودعا نائب رئيس الجمهورية العراقية منظمة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي للتدخل بشكل عاجل لمواجهة ورفض تلك الخطوة التي يعتزم الرئيس الأمريكي اتخاذها.

يذكر أن رئيس الحكومة العراقية، حيد العبادي، قد أعلن عن رفض الحكومة العراقية للقرار الأمريكي المرتقب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، مشيرا إلى أن الحكومة العراقية تحذر من النتائج المترتبة على مثل هذا القرار.

وكان عدد من المسؤولين الأمريكيين قد تحدثوا الجمعة الماضية، عن عزم الرئيس الأمريكي اتخاذ قرار بنقل سفارة بلاده إلى مدينة القدس، والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل.

وتسبب القرار المرتقب للرئيس الأمريكي في حالة من الغضب في أوساط الشعوب العربية والإسلامية، فيما حذر عدد من قادة الدول العربية والإسلامية، الرئيس الأمريكي من اتخاذ هذا القرار.

وجاء الرد الأقوى على هذا القرار، من قبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي هدد بقطع العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل، حال الاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمة لها.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.