تجدد المظاهرات في لبنان اعتراضا على الأوضاع المعيشية

ريم بركات6 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 11 شهر
تجدد المظاهرات في لبنان اعتراضا على الأوضاع المعيشية

على الرغم من الأوضاع الصحية الجارية جراء انتشار فيروس كورونا شهدت لبنان اليوم تجدد المظاهرات في بيروت اعتراضا على الأوضاع المعيشية التي تشهدها البلاد، وتراجع الأوضاع الاقتصادية بصورة كبيرة.

مظاهرات لبنان اليوم

كثف المتظاهرون اليوم تواجدهم في بيروت اعتراضا على التدهور الشديد في الأوضاع الاقتصادية، والمعيشية وتجديد للمطالب التي سبق والمطالبة بها في مقدمتها الأوضاع المعيشية والاقتصادية التي تشهد اسوء حالتها بالدولة.

شهدت مظاهرات اليوم تواجد أمني مكثف للحد من تجاوزات المظاهرات، او اندلاع أعمال شغب كما حدث من قبل مع التواجد الأمني المكثف حمل المتظاهرون الأعلام اللبنانية، وعدد من اللافتات التي حملت عدد من المطالب منها إجراء انتخابات نيابية في وقت مبكر، بجانب المطالبة باستقلال القضاء.

أكد المتظاهرون اليوم ان الحكومة الحالية هي السبب في التدهور، والتراجع الاقتصادي حاليا وأوضح البعض منهم ان المستوى المعيشي وصل لحد الفقر مع ارتفاع نسبة البطالة بصورة غير مسبوقة بجانب ارتفاع في أسعار السلع الأساسية مما جعل المواطنين يعانون بشدة من الأوضاع الجارية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.