الملياردير الأمريكي والرابع في قائمة الأغني في العالم يخسر ربع ثروته

ريم بركات14 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 10 أشهر
الملياردير الأمريكي والرابع في قائمة الأغني في العالم يخسر ربع ثروته

‏اعلنت بيانات مؤشر بلومبيرج أن الملياردير وارن بافيت تأثر بأزمة فيروس كورونا المستجد ويعد من أكثر المستثمرين تأثراً بالأزمة،  حيث كان مصنف ارون الرابع على العالم في قائمة اغنياء العالم. 

وقد كشفت التقارير الحديثة عن خسارتة ما يقارب من ربع ثروتة منذ، بداية العام الحالي،  قدرت الثروة الحالية الملياردير الأمريكي ب 71.4 مليار دولار وذلك ينقص عن آخر تقرير لها في نهاية العام الماضي بمقدار 17.8 مليار دولار. 

اسباب تراجع ثروة وارن بافيت 

أدى انتشار فيروس كورونا الذي تأثر البورصة الامريكية بشكل هائل  وذلك بسبب التقلبات الاقتصادية التي تعيشها البلاد في هذه الاونة ومنذ بداية أزمة فيروس كورونا في منتصف مارس الماضي حتى الآن سجلت البورصة الامريكية أعلى معدل خسائر لها. 

تضررت مجموعة شركات هاثاوي المملوكة للملياردير الامريكي حيث سجلت خسائر بقيمة 50 مليار دولار وأعلنت الشركة عن تأثيرها بازمة كورونا بشكل كبير ومتوسط في جميع شركاتها التي تبلغ 90 شركة. 

يذكر أن العالم أجمع يعاني اقتصادياً بسبب الحجر وإغلاق الطيران الذي حدث نتيجة انتشار فيروس كورونا وهناك مخاوف كبيرة من الموجة الثانية المتوقعة للفيروس حيث من المتوقع أن تجلب العديد من الخسائر. 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.