جامعة أكسفورد اللقاح الجديد يقي من الإصابة والعدوى لمدة عام

ريم بركات
طب وصحة
ريم بركات17 يونيو 2020آخر تحديث : الأربعاء 17 يونيو 2020 - 3:53 مساءً
جامعة أكسفورد اللقاح الجديد يقي من الإصابة والعدوى لمدة عام

يواصل العلماء بجامعة أكسفورد أعمالهم الشاقة لحين الانتهاء الرسمي من اختبارات اللقاح الجديد المنتظر للقضاء على فيروس كورونا الذي مازال يضرب الكثير من دول العالم، أكثرهم الولايات المتحدة الأمريكية، والبرازيل التي مازالت تحتل المرتبة الثانية بعد أمريكا من حيث عدد الإصابات، وحالات الوفاة.

أكسفورد اللقاح الجديد مدته عام

أوضح العلماء باكسفورد عن القيام بتجربة اللقاح الفترة الحالية على مايقرب من عشرة آلاف شخص من الأعمار المختلفة من الدول التي تشهد ارتفاع في حالات الوفاة، والإصابات من بينها البرازيل، وذلك للقيام بتصنيع ملايين الجرعات لعدد من الدول تم التوقيع الرسمي معها على اللقاح.

تأتي الولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا، والمملكة المتحدة في مقدمة الدول التي تنتظر الحصول على اللقاح عقب نتائج التي تجرى الان على عدد من المصايين، ومن المقرر أن يكون ذلك خلال شهر اغسطس او سبتمبر وعلى ان يتم التصنيع والتسليم خلال شهر أكتوبر من نفس العام، وسيتم ايضا إنتاج عدد كبير من الجرعات للدول من منخفضة الفقر والمتوسطة في العالم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.