وزراء خارجية فرنسا وبريطانيا وألمانيا لن ندعم عقوبات أمريكا على إيران

ريم بركات19 يونيو 2020آخر تحديث : منذ شهرين
وزراء خارجية فرنسا وبريطانيا وألمانيا لن ندعم عقوبات أمريكا على إيران

عقد وزراء خارجية فرنسا وبريطانيا وألمانيا اجتماع ثلاثي اليوم حول العقويات الأمريكية التي تفرضها الولايات المتحدة الأمريكية بقيادة دونالد ترامب الرئيس الأمريكي، والمقرر لها ان تنتهي في اكتوبر المقبل مع توقعات باستمرار تشديد العقوبات الأمريكية على طهران في الحد والمنع من التسلح مع محاولات كلنا من روسيا، والصين، وفرنسا، وبريطانيا، وألمانيا بمنع الأمر.

وزارء خارجية فرنسا وبريطانيا وألمانيا نرفض فرض عقوبات أمريكية على إيران

أوضح  وزراء الخارجية الثلاثة على عدم القيام بدعم جهود الولايات المتحدة الأمريكية بفرض عقوبات مجددة على إيران، مؤكدين ان القرار الأمريكي لن يتماشي مع الجهود المبذولة حول خطة العمل المشتركة لاتفاق إيران النووي.

أشار أيضا البيان أنه في حالة القيام بمحاولات احادية لفرض عقوبات جديدة على ايران سيكون الأمر غير جيد في مجلس الأمن، جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد اليوم بين الوزراء الثلاثة لمعرفة وضع الاتفاق النووي الإيراني، والعمل على استمرار الخطة الشاملة.

أوضح الرئيس الأمريكي ترامب سابقا ان كل من روسيا، والصين لا تريدان فرض عقوبات مجددا على ايران للقيام ببيع السلاح لها.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.