أزالة تمثال رئيس أمريكي من أمام متحف في نيويورك

ريم بركات22 يونيو 2020آخر تحديث : منذ شهرين
أزالة تمثال رئيس أمريكي من أمام متحف في نيويورك

أعلنت بلدية مدينة نيويورك عن موافقتها على تفكيك  وازالة تمثال ثيودور روزفلت الرئيس السادس والعشرون للولايات المتحدة الأمريكية الذي شغل منصب الرئيس لمدة ثماني سنوات من الفترة 1991 الى 1909 .

حيث اشتكى العديد من المواطنين من تواجد التمثال واعتبره البعض رمزاً للعنصرية في الولايات المتحدة .

إزالة تمثال رئيس امريكي سابق 

يقع تمثال الرئيس الأمريكي أمام المتحف الأمريكي للتاريخ الطبيعي في نيويورك وصرحت رئيسة المتحف إلين فاتر عن تعاطفه مع حركة مناهضة العنصرية في الولايات المتحدة الأمريكية بعد الأحداث التي انتشرت في الولايات المتحدة بعد مقتل جورج فلويد كما أوضحت السيدة فاتر ان ازالة التمثال ليس لها علاقة بشخصية الرئيس الامريكي ولكن يرجع ذلك بسبب تصميم النصب نفسه الذي يضع الرئيس ع حصان وعلى كلا الجانبين رجلاً هندياً وآخر افريقياً واعتبرت تلك اشارة عنصرية بسبب اشارته للافريقين والهنود كعبيد لذلك وجب ازالة التمثال. 

كما أوضحت رئيسة المتحف عن نية المتحف لإطلاق اسم الرئيس الأمريكي روزفلت على صالة التنوع البيولوجي في المتحف تقديراً للشخصية الرئيس ومكانته التي لها كل الاحترام. 

 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.