حكومة اليمن الشرعية تعلن عن عدم اعتماد جوازات سفر الصادرة عن الحوثيين خلال موسم الحج

عمر الديبه18 مايو 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
حكومة اليمن الشرعية تعلن عن عدم اعتماد جوازات سفر الصادرة عن الحوثيين خلال موسم الحج

أعلنت الحكومة الشرعية في اليمن، الأربعاء، أنه لن يتم اعتماد جوازات السفر الصادرة من المناطق اليمنية الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي، منذ مطلع العام الماضي، في موسم الحج.
وقال أحمد عطية، وزير الأوقاف والإرشاد في الحكومة الشرعية اليمنية، إن وزارة الأوقاف “تواصلت مع الجهات المسؤولة في مصلحة الهجرة والجوازات، وكذا الجهات السعودية، وأكدوا أن الجوازات الصادرة من صنعاء، والمناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين من 1 يناير / كانون ثان 2016 وحتى اليوم، غير مقبولة”، بحسب ما نشرته وكالة الانباء اليمنية الرسمية (سبأ).
وارجع وزير الأوقاف اليمني عدم اعتماد هذه الجوازات في موسم الحج القادم، إلى  “عدم وجود بيانتها في قاعدة البيانات المخزونة لدى مصلحة الهجرة والجوازات”.
وأضاف عطية، في تصريحاته التي نقلتها وكالة سبأ، أن “إصدار الجوازات، خلال تلك الفترة، لم يربط إلكترونيًا بالمصلحة، كون الانقلابيين، قطعوا علاقتهم بالمصلحة من هذا التاريخ”، في إشارة منه إلى جماعة الحوثي، الذين يسيطرون على عدد من المحافظات اليمنية، بقوة السلاح منذ 21 من سبتمبر / أيلول عام 2014.
وأوضح وزير الأوقاف اليمني، أن ” الجوازات الصادرة قبل هذا التاريخ مقبولة، باعتبارها مخزنة ومرتبطة بمصلحة الجوازات مباشرة، ويدخل فيها كل الجوازات الصادرة من المناطق المحررة، التي تخضع لسلطة الدولة الشرعية”.
من جانبها، لم يصدر الحوثيون أي تعقيب فوري على تصريحات وزير الأوقاف بالحكومة الشرعية اليمنية.

يذكر أن عدد من الدول وعلى رأسها دول خليجية والولايات المتحدة الأمريكية، قد بدأت منذ مطلع العام الجاري، برفض استقبال المواطنين اليمنيين، الحاملين لجوازات سفر صادرة من المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون.

وبدأت الحكومة الشرعية في اليمن، منذ منتصف عام 2016، تفعيل مصلحة الهجرة والجوازات في عدن، عاصمة اليمن المؤقتة، بالإضافة إلى المحافظات التي تسيطر عليها الحكومة الشرعية، والسفارات اليمنية في الخارج، عقب سيطرة الحوثيين على مصلحة الهجرة والجوازات لأكثر من عامين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.