الولايات المتحدة تؤكد عدم نيتها العودة لإتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي

خليل اسماعيل22 مايو 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
الولايات المتحدة تؤكد عدم نيتها العودة لإتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي

ذكر روبرت لايتهايزر الممثل التجاري الأميركي في تصريحات له يوم أمس الأحد 21 مايو ، أن واشنطن لن تعود مرة أخرى لإتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي بعد أن كانت قد أعلنت قرارها بالإنسحاب بالتزامن مع تأكيد بقية الشركاء عن مضيهم في الإتفاقية حتى بدون وجود الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال الممثل التجاري الأمريكي في هانوي عاصمة فيتنام ، أن الولايات المتحدة ترغب في عقد إتفاقيات تجارية ثنائية وليس متعددة الأطراف وذلك أثناء المشاركة في إجتماع وزاري لمنتدى التعاون الإقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي “أبيك” مضيفا أن هناك توقعات بإبرام عدة إتفاقيات في المنطقة.

وخلال مؤتمر صحفي ، ذكر المسؤول الأمريكي أن واشنطن لن تقوم بتغيير قراررها القاضي بالإنسحاب من إتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي ، وهو الأمر الذي لا يعني بالضرورة عدم العمل في المنطقة.

من جانبه ، ذكر تود ماكلاي وزير التجارة في نيوزيلندا أن 11 بلدا متبقيا في الإتفاقية تعهدوا على الوصول لحل ووسيلة للمواصلة ، من أجل تطبيق الإتفاقية وتأتي كل من أستراليا ونيوزيلندا واليابان على رأس الحملة.

كما أكد وزراء التجارة خلال إجتماع أبيك أن هناك إستعدادا للقيام بتعديلات على مستوى الإتفاقية وذلك من أجل عودة ممكنة للولايات المتحدة.

وجدير بالذكر ، قد تم توقيع الإتفاقية في سنة 2015 بعد مفاوضات مطولة بين 12 دولة تمثل نسبة 40 بالمئة من إقتصاد العالم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.