الحكومة العراقية تستعيد السيطرة على مركزي شرطة سامراء من داعش

عمر الديبه
2017-01-03T23:33:07+03:00
اخبار عربية
عمر الديبه3 يناير 2017آخر تحديث : الثلاثاء 3 يناير 2017 - 11:33 مساءً
الحكومة العراقية تستعيد السيطرة على مركزي شرطة سامراء من داعش

الحكومة العراقية تستعيد السيطرة على مركزي شرطة سامراء من تنظيم الدولة ، حيث شهد مساء أمس الإثنين قيام القوات الأمنية العراقية بالسيطرة على مركز شرطة الكرامة ومركز شرطة المتوكل في مدينة سامراء العراقية التابعة لمحافظة صلاح الدين.

وأسفرت عملية استعادة مركزي الشرطة عن مقتل نحو سبعة أشخاص، وتحرير خمسة عناصر من الشرطة العراقية من بينهم ضابط برتبة مقدم كانوا محتجزين من قبل المسلحين.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية قد أعلن عن سيطرته على مركزين للشرطة العراقية في مدينة سامراء، حسبما أعلنت وكالة أعماق التابعة لها.

وجاء الهجوم على مركزي الشرطة من خلال اقتحام مجموعة من المسلحين يرتدون سترات ناسفة.

وأعلنت السلطات العراقية حظر التجول في مدينة سامراء عقب هذا الهجوم ، وقامت باستدعاء تعزيزات عسكرية للمدينة لمحاصرة المسلحين المتواجدين في مركزي الشرطة.

وتبادلت القوات العراقية النار مع المسلحين لبعض الوقت مع تحليق بعض المروحيات للمساعدة في السيطرة على الأوضاع.

وأعلنت مصادر عسكرية عن مقتل انتحاريين بنيران الشرطة العراقية، بينما فجر انتحاري ثالث نفسه داخل مركز للشرطة العراقية.

وأضافت المصادر أن مسلحا واحدا بقي داخل أحد مركزي الشرطة، واستطاعت الشرطة العراقية قتله وإنهاء تلك العملية.

كما أعلنت وكالة الأنباء الفرنسية نقلا عن ضابط شرطة، عن مقتل خمسة مسلحين في العملية مع انتشار مكثف للتعزيزات العسكرية في مدينة سامراء.

وشهدت العراق أمس الإثنين يوما داميا، حيث وقعت عدة تفجيرات وهجمات أدت لمقتل عشرات المدنيين.

فقد شهدت مدينة الصدر تفجير سيارة مفخخة، وأسفر عن مقتل نحو 39 قتيلا وإصابة العشرات، كما وقع انفجار آخر في شرق بغداد بمنطقة شارع فلسطين، مخلفا وراءه مصرع شخص واحد وإصابة ثمانية آخرين.

كما شهد حي اليرموك في مدينة بغداد انفجار سيارة أدى إلى مقتل خمسة أشخاص وإصابة نحو 11 آخرين.

كما قتل شخصان آخران واصيب سبعة آخرون جراء انفجار سيارة وسط تجمع للمدنيين بمنطقة الزعفرانية الواقعة جنوب بغداد.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.