القوات العراقية تشن هجوما يستهدف عناصر تنظيم الدولة في محافظة ديالي العراقية

عمر الديبه3 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
القوات العراقية تشن هجوما يستهدف عناصر تنظيم الدولة في محافظة ديالي العراقية

كشف مصدر بقوات الأمن العراقية، إن قوات مشتركة من قوات الجيش والشرطة العراقية، بدأت اليوم الإثنين هجوما عسكريا واسعا، في مناطق تقع في الشمال الشرقي لمحافظة ديالي، التي تبعد نحو 60 كيلو متر شرق العاصمة العراقية بغداد.

وتهدف هذه العملية العسكرية الواسعة التي تشنها عناصر من الجيش والشرطة العراقية، إلى ملاحقة عناصر تنظيم الدولة الإسلامية.

ونقلت وكالة الأناضول التركية للأنباء، عن الضابط في الشرطة العراقية، الذي يحمل رتبة نقيب، حبيب الشمري، قوله إن “قوات من قيادة شرطة محافظة ديالى ترافقها قوات من الجيش شنّت اليوم عملية عسكرية واسعة لملاحقة عناصر تنظيم الدولة الإسلامية وتدمير أماكن تواجدهم ومصادرة الأسلحة والأعتدة ضمن منطقة نفط خانة (110 كيلومتر شمال شرق عاصمة ديالى)”.

يذكر أن عناصر تنظيم الدولة الإسلامية قد تمكن صيف عام 2014 من السيطرة مناطق شاسعة في محافظة ديالى الواقعة شرقي العراق، وشنت قوات الجيش العراقي بدعم من قوات التحالف الدولي لمكافحة تنظيم الدولة في سوريا والعراق، عمليات عسكرية، نجحت من خلالها في استعادة جميع المناطق التي يسيطر عليها عناصر التنظيم قبل نهاية 2015.

من جهة اخرى، ذكر مصدر بالجيش العراقي أن خمسة عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية، قتلوا بغارة جوية استهدفت مواقعهم جنوبي غرب كركوك شمال العراق.

وذكر كامران محمود، النقيب في قوات البيشمركة (قوات إقليم كردستان العراق) في تصريح لوكالة الأناضول، إن “طائرة تابعة لسلاح الجو العراقي قصفت موقعا كان قيادات من تنظيم الدولة تعقد فيه اجتماعا بناحية الرياض جنوب غرب محافظة كركوك”.

وأشار النقيب في قوات البيشمركة إلى أن “المعلومات الاستخبارية تشير إلى مقتل ما لا يقل عن 5 من عناصر التنظيم بينهم قياديون”.

ولا يزال عناصر تنظيم الدولة تسيطر على مساحة كبيرة جنوب غرب محافظة كركوك، تضم منطقتي الزاب والرياض وقضاء الحويجة منذ منتصف عام 2014.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.