السعودية تتخذ خطوات جديدة في تطوير انظمة المقاصة والتسوية

سارة أحمد4 ديسمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
السعودية تتخذ خطوات جديدة في تطوير انظمة المقاصة والتسوية

يبدو ان التطور الكبير الذي تشهده المملكة العربية السعودية والذي لم يحدث فيها منذ فترة طويلة تمتد لعدة عقود لن يتوقف على مجال محدد او وقت محدد فا مؤخرا اعلنت شركة السوق المالية السعودية “تداول” انها قد قامت بتوقيع اتفاق مع ناسداك لتطوير انظمة المقاصة والتسوية الخاصة بها.

متوقعة ان تنتهي من جميع التحديثات والتطويرات التي تهدف لاحداثها في النصف الثاني من عام 2020 وهي فترة زمنية ليست قليلة ولكنها كافية للانتهاء من كل التطويرات والتغيرات التي من شأنها ان تجعل التعامل في هذا المجال اسهل واكثر تطورا .

وقد اعلنت شركة السوق المالية السعودية ” تداول ” في بيان لها قائلة : “أن الاتفاق الذي يهدف لتطوير البنية التحتية للبورصة يشمل أنظمة التسجيل والإيداع وإدارة المخاطر وأن ناسداك ستستمر في دعم الأنظمة الحالية للتداول ومراقبة السوق”.

وأضافت “تشمل الاتفاقية استبدال نظام التسجيل والإيداع والتسوية الحالي والمعمول به منذ عام 2001، واستحداث نظام للمقاصة المركزية الذي سيمكن تداول وأعضاء السوق من توفير فئات جديدة للأوراق المالية في السوق السعودية وتقديم خدمات جديدة للمستثمرين”.

وفي سياق اخر اعلن عدد من المسؤلون ان المملكة العربية السعودية تعتزم على طرح عام اولي لحصة تبلغ 5% من شركة النفط العملاقة الخاصة بها والتي تعرف باسم ارامكو وذلك خلال العام المقبل عام 2018 في السوق السعودية وبورصة اجنبية واحدة على اقل تقدير .

الجدير بالذكر الن البورصة الخاصة بالمملكة العربية السعودية هي اكبر بورصة للاوراق المالية في المنطقة العربية بشكل عام وهذا من حيث القيمة السوقية للشركات التي تتعامل فيها واي تطور يحدث فيها من شأنه ان يجعلها دائما في المقدمة .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.