وفود دول مجلس التعاون الخليجي يتوافدون على الكويت لحضور أعمال القمة الخليجية

عمر الديبه
اخبار عربية
عمر الديبه5 ديسمبر 2017آخر تحديث : الثلاثاء 5 ديسمبر 2017 - 4:03 مساءً
وفود دول مجلس التعاون الخليجي يتوافدون على الكويت لحضور أعمال القمة الخليجية

لحضور القمة الخليجية المقرر إقامتها في الكويت، بدأ قادة دول الخليج العربي ومن ينوبهم الوصول إلى الكويت، للمشاركة في أعمال القمة الخليجية المقرر إقامتها في وقت لاحق من اليوم الثلاثاء.

ووصل الوفد القطري المشارك في القمة الخليجية، والذي يترأسه الأمير تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر، إلى الكويت، حيث كان في استقباله الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت.

كما وصل وفد المملكة العربية السعودية، برئاسة وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، إلى دولة الكويت للمشاركة في القمة الخليجية، في تمثيل للوفد السعودي يعد منخفضا عن القمم الخليجية السابقة.

كما خفضت دولة البحرين مستوى تمثيلها في القمة الخليجية، حيث ترأس محمد بن مبارك آل خليفة، نائب رئيس الوزراء البحريني، وفد بلاده المشارك في القمة الخليجية.

وكالمعتاد ترأس فهد بن محمود آل سعيد، نائب رئيس الوزراء العماني لشؤون مجلس الوزراء، وفد دولة عمان المشارك في القمة الخليجية، حيث يغيب السلطان قابوس بن سعيد عن تمثيل بلاده منذ عام 2011.

وألقى آل سعيد عدد من التصريحات التي نقلتها وكالة الأنباء الرسمية العمانية، حيث أعرب خلالها عن تقدير بلاده البالغ للجهود التي تبذلها دولة الكويت، لرأب الصدع الخليجي، وجهود الوساطة التي تقوم بها دولة الكويت وقيادتها الحكيمة، وعلى رأسها الأمير الكويتي الشيخ صباح الأحمد جابر الصباح، لحل الأزمة الخليجية.

وأضاف آل سعيد في تصريحاته، أن سلطنة عمان تساند وتؤيد الجهود التي تقوم بها دولة الكويت، الرامية لتعزيز الأمن والاستقرار في منطقة الخليج العربي، وتحقيق آمال الشعب الخليجي في مستقبل أفضل.

وكان وزراء خارجية الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي، قد عقدوا أمس الإثنين، الاجتماع التحضيري للقمة الخليجية بحضور الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، الذي غادر دولة الكويت عقب انهاء الاجتماع.

وتنطلق أعمال القمة الخليجية في دورتها الـ 38، في ظل الأزمة الخليجية التي اندلعت منذ الخامس من شهر يونيو / حزيران من العام الماضي، إثر إعلان كلا من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين، مقاطعة دولة قطر بحجة دعم الإرهاب والتقارب القطري الإيراني، وهو الأمر الذي نفته دولة قطر عدة مرات.

وقالت دولة قطر إن الإجراءات التي اتخذتها دول المقاطعة بحقها تستهدف النيل من السياسة الخارجية للدوحة، والسيطرة على قرارها الوطني.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.