العراق تغلق اهم الملفات وتخرج من النفط مقابل الغذاء

سارة أحمد
اخبار الاقتصاد
سارة أحمد9 ديسمبر 2017آخر تحديث : السبت 9 ديسمبر 2017 - 9:40 مساءً
العراق تغلق اهم الملفات وتخرج من النفط مقابل الغذاء

بعد عدد كبير من السنوات وبعد فترة طويلة من المعاناة استطاعت دولة العراق اخيرا ان تنهي عقود من تسديد الالتزامات الخاصة التي تم فرضها على العراق منذ سنوات طويلة من بداية حقبة التسعينات الخاصة بالقرن الماضي عندما تم فرض عقوبات عليها وتم ادخالها في برنامج النفط مقابل الغذاء.

وقد تم الاعلان اليوم السب ان العراق استطاعت ان تفي بكل الالتزامات التي كانت مفروضة عليها وان تنتهي من الفصل لاسابع في برنامج النفط مقابل الغذاء والذي تم فرضه في عهد الرئيس الراحل صدام حسين من قبل مجلس الامن والذي كان يعتبر من اهم الملفات المعلقة في العراق.

وقد قام المتحدث الرسمي الخاص بالخارجية العراقية بالتصريح ان بلاده استطاعت اخيرا بعد عدد من الجهود الدبلوماسية في انهاء كل الالتزامات الخاصة بها والخروج من البرنامج واستعادة مكانتها الحقيقية ووضعها الدولي الذي تستحقه بعد فترة طويلة من الزمن .

وقد قام محلس الامن باصدرا قرار جاء فيه : “استكمالا لجهود العراق في إنهاء ملفاته من حقبة النظام السابق”، فقد أنهى التزاماته “وفق الفصل السابع بخصوص برنامج النفط مقابل الغذاء”، بعد أن نفذها كاملة.

ويذكر ان الامم المتحدة قد قامت بفرض عدد من العقوبات الاقتصادية على العراق وتم ادخلها في برنامج النفط مقابل العراق وذلك من اجل محاصرة العراق بمجموعة من العقوبات وقد كان هذا في عام 1996 وقد اخلت البرنامج بقيمة اجمالية بلغت 64 مليار دولار امريكي وقد تم فرض على العراق ببيع كميات محدودة من النفط للحصول على بعض الاحتياجات الحياتية الاساسية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.