أرجنتيني يقضي ثلاث أشهر فالبحر لروية والديه

ريم بركات22 يونيو 2020آخر تحديث : منذ شهرين
أرجنتيني يقضي ثلاث أشهر فالبحر لروية والديه

قام خوان مانويل يعبر البحر الأطلسي في مركب صغير بمفرده لكي يتمكن من ملاقات والديه حيث علق الارجنتيني الشاب عن فرحته قائلا المهمة انجزت بعدما نجح في السفر من البرتغال إلى مسقط رأسه بالأرجنتين عبر مركب صغير بعد غلق المطارات حول العالم بسبب تفشي جائحة كورونا منذ منتصف مارس الماضي. 

عبور البحر الأطلسي 

عبر الشاب خوان مانويل صاحب السبعة والاربعون عاماً عن فرحته الشديدة بعد قيامه بإنجاز المهمة بعد قضاء خمسة وثمانين يوما ً في البحر  في مركب يبلغ طولة حوالي تسع أمتار.

قام مانويل فور وصوله إلى مسقط رأسه بعمل الفحص الخاص بفيروس كورونا لتأتي النتيجة سلبية ويتمكن اخيراً من ملاقاة والدته التي تبلغ 82 عاماً ووالده الذي تجاوز التسعون عاماً .

صرح لوسائل الإعلام قائلا “لقد حققت ما كنت اجهد في سبيله في الأشهر الثلاثة الأخيرة لقد اضطررت لذلك لأكون مع عائلتي لهذا السبب أتيت”.

بينما صرح والد خوان الذي لم يعلم أي اخبار عن ابنه منذ 54 يوماً قاتلاً  ” كنا ندرك أنه سيأتي لم تساورنا الشكوك بأنه سيصل إلى مار ديل بلاتا ليكون مع الأهل”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.