تأكيد حبس معارضة تركية عشر سنوات بتهمة أهانة الرئيس

ريم بركات24 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 8 أشهر
تأكيد حبس معارضة تركية عشر سنوات بتهمة أهانة الرئيس

قامت محكمة الاستئناف التركية اليوم بتأييد حكم  حبس جانان قفطان جي أوغلو رئيسة حزب الشعب الجمهوري فرع اسطنبول لمدة تقرب من العشر سنوات بسبب قيامها بإهانة الرئيس التركي رجب أردوغان تأتي تلك الأحداث بعد قيامها بنشر تغريدة على حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي الشهير تويتر وبناء عليه تم توجيهه العديد الاتهامات لقفطان منها اهانة موظف عام من الدولة والتحريض على الأعمال الارهابية. 

تأييد حكم حبس معارضة تركية 

تأكد حبس المعارضة التركية جانان قفطان جي لمدة تسع سنوات و ثماني اشهر وعشرون يوماً حيث علق مرشح رئاسي السابق محرم اينجة على تأييد حكم حبسها عبر حسابه الشخصي علي تويتر قائلاً  “النظام الحاكم الحالي ينتقم من المعارضة ويستغل القضاء” واضاف قائلا “معاقبة قفطانجي أوغلو، بسبب تغريدات نشرتها منذ عدة سنوات وموافقة محكمة الاستئناف على العقوبة، يوضح وضع المحاكم والقضاء في تركيا. فهذه فترة إعدام وانتقام بالقضاء”.

يتم انتقاد تركيا من قبل منظمة حقوق الإنسان بسبب قيامها بانتهاكات للمادة العاشرة من حقوق الإنسان الخاصة بحماية حرية الفكر والتعبير عن الرأي. 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.