تجدد الاشتباكات بوادي بردى، والمعارضة السورية تستعيد بعض مواقعها

تجدد الاشتباكات بوادي بردى، والمعارضة السورية تستعيد بعض مواقعها

عمر الديبه
اخبار عربية

تجددت اليوم الأحد الاشتباكات بين المعارضة السورية المسلحة و عناصر النظام السوري وميليشيات حزب الله الموالية له في مناطق وادي بردى، ونجحت المعارضة السورية في استعادة بعض المواقع في بلدات وادي بردى.

واستطاعت المعارضة السورية اليوم الأحد شن هجوم معاكس على قوات النظام السوري وميليشيات حزب الله الموالية لها في بلدتي عين الخضراء وبسيمة، ونجحت في استعادة بعض النقاط بعد عدة ساعات من سيطرة النظام السوري والميليشيات الشعية الموالية عليها.

ونحجت المعارضة السورية في صد هجوم لقوات النظام السوري في بلدات كفرالزيت والضهرة ودير مقرن.

وذكرت مصادر بالمعارضة السورية المسلحة عن استهداف النظام السوري لقرية دير قانون بوادي بردى بالقصف المدفعي، والذي اسفر عن استشهاد 12 شخصا وجرح نحو 20 آخرين بجروح بالغة.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد ذكر قيام قوات النظام السوري وميليشيات حزب الله الموالية له بخرق اتفاق الهدنة مع المعارضة السورية في وادي بردى عصر أمس السبت، وأطلقت عدد من القذائف بهدف التقدم والسيطرة على بلدات في وادي بردى.

واستطاعت قوات النظام السوري ومليشيات حزب الله الشيعية السيطرة على بلدتي بسيمة وعين الخضراء في وقت متأخر من يوم أمس السبت.

وكان النظام السوري قد أعلن عن التوصل لإتفاق هدنة مع المعارضة السورية يسمح بدخول فرق الصيانة التابعة لمؤسسة دمشق للمياه لإصلاح الأعطال التي طالت نبع مياه عين الفيجة جراء أعمال القصف، كما يتضمن إتفاق الهدنة عودة أهالي القرى والبلدات الذين تركوها نتيجة الأشتباكات مع بقاء من يريد من الأهالي المصالحة مع النظام السوري، وخروج من يرفض المصالحة مع النظام السوري إلى ريف إدلب.

وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان عن دخول عدد من الحافلات المخصصة لإجلاء الأهالي الراغبين بالخروج من وداي بردى إلى المنطقة أمس السبت، مشيرا إلى عدم خروج أي من الحافلات إلى خارج المنطقة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.