احباط عمل إرهابي يستهدف المسجد الحرام ليلة التاسع والعشرين من شهر رمضان

عمر الديبه24 يونيو 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
احباط عمل إرهابي يستهدف المسجد الحرام ليلة التاسع والعشرين من شهر رمضان

أعلنت قناة الإخبارية الرسمية في المملكة العربية السعودية أن القوات الأمنية نجحت، الجمعة، في إحباط مخطط إرهابي،كان يستهدف الحرم المكي الشريف، حيث يتجمع مئات الآلاف من المسلمين لأداء الصلاة.
وقالت وزارة الداخلية بالمملكة العربية السعودية إن أحد انتحاريا كان يستعد لشن هجوم يستهدف المسجد الحرام في مكة المكرمة، قام بتفجير نفسه.
وأصيب جراء الانفجار نحو 11 شخصا، من بينهم خمسة من رجال الشرطة السعودية بجروح، جراء انهيار المبنى الذي كان يتحصن به الانتحاري، والمكون من ثلاثة طوابق، ويقع في المنطقة المركزية للحرم المكي، بحسب ما ذكرته قناة الإخبارية السعودية الرسمية، نقلا عن وزارة الداخلية.
كما نقلت قناة العربية الإخبارية السعودية، عن مصادر لم تسمها، أن مجموعتين إرهابيتين كانتا تتمركزان في مكة المكرمة، فضلا عن مجموعة ثالثة كانت متمركزة في مدينة جدة (الواقعة غرب المملكة العربية السعودية على ساحل البحر الأحمر)، كانت تستعد للقيام بعملية تستهدف الحرم المكي.
وأضافت قناة العربية، أن وزارة الداخلية بالمملكة العربية السعودية، تمكنت من إحباط هذا المخطط، ونجحت في القبض على خمس من المشتبه بهم.
من جانبها أدانت منظمة التعاون الإسلامي، التي تتخذ من مدينة جدة السعودية، مقرا لها، المخطط الذي كان يستهدف الحرم المكي، مساء الجمعة، ونجحت وزارة الداخلية السعودية في التصدي له.
وأصدرت منظمة التعاون الإسلامي، بيانا، أشاد فيه يوسف العثيمين، الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، بيقظة رجال الأمن السعودي.
وعبّر الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي عن تضامنه مع المملكة العربية السعودية، في مكافحة الإرهاب، بكافة أشكاله وصوره.
وشدّد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، على أن انتهاك حرمة المسجد الحرام بمكة المكرمة، وخاصة خلال العشر الأيام الأواخر من شهر رمضان المبارك، لا يمكن أن يقوم به مسلم صحيح الإسلام.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.