السراج يعلن عن مقترحا لخارطة طريق تتضمن إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية مارس القادم

عمر الديبه16 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
السراج يعلن عن مقترحا لخارطة طريق تتضمن إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية مارس القادم

أعلن فائز السراج، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية والمعترف بها دوليا، عن مقترحه لخارطة طريق تهدف إلى إنهاء الأزمة الليبية، تتضمن إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية مشتركة خلال شهر مارس / آذار من العام المقبل.

وطرح رئيس حكومة الوفاق، مقترحه والذي يتضمن تسع نقاط، تأتي في مقدمتها إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية مشتركة خلال شهر مارس / آذار من العام المقبل، بالإضافة إلى استمرار العمل وفقا للاتفاق السياسي، والذي تم الاتفاق عليه بين الأطراف الليبية في مدينة الصخيرات المغربية، وحكومة الوفاق التي انبثقت عنه، لحين تسمية رئيس جديد للحكومة الليبية، واقراره من قبل البرلمان الجديد.

ونقلت قناة ليبيا الرسمية، كلمة متلفزة للسراج أوضح خلالها إن “الانتخابات ستفرز رئيسا للدولة وبرلمانا جديدا تستمر ولايتهما ثلاث سنوات كحد أقصى، أو حتى الانتهاء من إعداد الدستور والاستفتاء عليه. ويكون انتخاب رئيس الدولة بشكل مباشر من الشعب”.

واشتملت خريطة الطريق التي طرحها رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، إعلان وقف جميع الأعمال القتالية في ليبيا، فيما عدا الاعمال القتالية التي تستهدف مكافحة الإرهاب، وتشكيل لجان مشتركة من مجلس الدولة الليبي ومجلس النواب المنعقد في طبرق، للبدء في دمج المؤسسات الليبية المنقسمة.

وأضاف رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية في مقترحه، إنشاء المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية، ولجان للمصالحة بين المدن، ودراسة إجراءات تطبيق العدالة الانتقالية، والعفو العام، وجبر الضرر.

وفي الشأن الليبي أيضا، أعيد أمس السبت، فتح مطار بنغازي الدولي، رسميا أمام الرحلات الجوية التجارية وسط انتشار مكثف للقوات الأمنية، بعد إغلاقه لمدة نحو ثلاث سنوات جراء أعمال القتال التي كانت تشهدها مدينة بني غازي، بين كتائب ثوار بني غازي، والقوات الموالية للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.