فرنسا تشهد استنفار أمني ضمن إستعدادات إحتفالات أعياد الميلاد

عمر الديبه24 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
فرنسا تشهد استنفار أمني ضمن إستعدادات إحتفالات أعياد الميلاد

شهدت فرنسا إستنفارا أمنيا وتشديدا لإجراءات الأمن حول الأسواق المقامة حاليا بمناسبة موسم إحتفالات أعياد الميلاد ورأس السنة، وجاءت هذه التشديدات الأمنية بعد ورود أنباء عن إحتمالية تعرض فرنسا لهجمات إرهابية خلال إحتفالات أعياد الميلاد.

وتأتي هذه التدابير الأمنية في فرنسا بمشاركة نحو 90 ألفا من عناصر الشرطة الفرنسية، وذلك لتوفير الأمن خلال الإحتفالات، ولتفادي أعمالا إرهابية مثل الهجوم الذي وقع في برلين الأسبوع الماضي والذي أدى إلى مقتل عشرات الضحايا، فيما تبنى تنظيم الدولة الإسلامية هذا الهجوم.

وأكد برنار كازنوف وزير الداخلية الفرنسي خلال تفقده لسوق شعبي بمشاركة رجال الأمن على وجود تهديدات أمنية تواجه فرنسا، مع إتخاذ الاجهزة الأمنية والإستخباراتية كافة التدابير والإجراءات الأمنية للتعامل مع أي تهديد إرهابي.

من حانبه، أشار جان مارك فالكون المدير العام للشرطة الفرنسية إلى أهمية إعادة تقييم الأوضاع الأمنية مجددا عقب هجوم برلين، والتأكد من توفير الحماية للأسواق والفعاليات والتجمعات خلال موسم إحتفالات أعياد الميلاد.

وأضاف فالكون أن هناك إحتمالات لوقوع هجمات إرهابية، على الرغم من عدم وجود أي معلومات رسمية ومحددة عن شن هجمات إرهابية، مشيرا إلى تمته أفلااد الشرطة الفرنسية بقدرة شبه فورية بالرد على أي تهديد.

يذكر أن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع في برلين ، واستخدم التنظيم شاحنة  قام قائدها بدهس تجمعا في سوق مخصص لإحتفالات عيد الميلاد في العاصمة الألمانية برلين يوم الإثنين الماضي، والذي أسفر عن مقتل نحو 12 شخصا.

كما أعلنت إيطاليا أمس على لسان وزير داخليتها  ماركو مينيتي  عن  مقتل أنيس العامري قائد شاحنة برلين في إطلاق نار شمال إيطاليا.وأضاف ميتيني خلال لقائه بالصحفيين أن العامري قاما بسحب مسدسه وأطلق النار على أحد رجال الشرطة الإيطالية عندما أوقفه رجلي شرطة أمام محطة قطارات سيستو سان جيوفاني الواقعة شمال ميلانو.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.