تنظيم الدولة يتقدم بدير الزور ويحاصر قوات النظام داخل المطار

عمر الديبه16 يناير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
تنظيم الدولة يتقدم بدير الزور ويحاصر قوات النظام داخل المطار

أعلنت شبكة الجزيرة للأخبار نقلا عن مصادرها أن مسلحي تنظيم الدولة الأسلامية نجحوا اليوم الإثنين في احكام السيطرة على مطار دير الزور العسكري.

ونقل مراسل الجزيرة عن مصادر سورية مطلعة أن عناصر التنظيم تشن هجوما بريا عنيفا على قوات النظام السوري، ويأتي هذا الهجوم على الرغم من الغطاء الجوي الروسي الداعم لقوات بشار الأسد.

وكانت شبكة الجزيرة قد نقلت أخبارا عاجلة تفيد بسيطرة تنظيم الدولة على منطقتي مدفعية الجبل والمقابر في دير الزور.

وكان عناصر تنظيم الدولة الإسلامية قد بدأوا هجوما واسعا قبل عدة أيام على نقاط تابعة لقوات النظام السوري في دير الزور، ونجحت في السيطرة على مستشفى الأسد الواقعة جنوب المدينة.

ونشر تنظيم الدولة الإسلامية تسجيلا مصورا عبر وكالة أعماق التابعة لها لسيطرة عناصرها على قرية بيوت المهندسين الواقعة غرب مطار دير الزور.

من جهة أخرى، ما زالت الإشتباكات مستمرة بين قوات النظام السوري والميليشيات الشيعية الموالية لها من جهة والمعارضة السورية المسلحة من جهة أخرى بمناطق وادي بردى، ,اعلنت المعارضة السورية المسلحة عن قيامها بالتصدي لهجوم كبير شنته قوات الأسد وميليشيات حزب الله على قرية عين الفيجة في وادي بردى.

واستطاعت المعارضة السورية أمس الأحد شن هجوم معاكس على قوات النظام السوري وميليشيات حزب الله الموالية لها في بلدتي عين الخضراء وبسيمة، ونجحت في استعادة بعض النقاط بعد عدة ساعات من سيطرة النظام السوري والميليشيات الشعية الموالية عليها.

ونحجت المعارضة السورية في صد هجوم لقوات النظام السوري في بلدات كفرالزيت والضهرة ودير مقرن.

وكان النظام السوري قد أعلن في وقت سابق من الجمعة الماضية عن التوصل لإتفاق هدنة مع المعارضة السورية يسمح بدخول فرق الصيانة التابعة لمؤسسة دمشق للمياه لإصلاح الأعطال التي طالت نبع مياه عين الفيجة جراء أعمال القصف، كما يتضمن إتفاق الهدنة عودة أهالي القرى والبلدات الذين تركوها نتيجة الأشتباكات مع بقاء من يريد من الأهالي المصالحة مع النظام السوري، وخروج من يرفض المصالحة مع النظام السوري إلى ريف إدلب.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.